العودة   :: Flying Way :: > ._][_ المنتدى العام General Forum _][_. > _][ الملتقى الإســلامـي ][_
تحديث الصفحة سؤالات غير المسلمين
الملاحظات

_][ الملتقى الإســلامـي ][_   كل ما يتعلق بأمور الدين الحنيف ... خاص بأهل السنة والجماعة فقط
رمضان كريم

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
مراقى مراقى غير متواجد حالياً
درجة الضيافة
قديم 25-03-2014, 07:23 PM   رقم المشاركة : [ 1 ]   
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
 
 
 
تم شكره 24 مرة في 18 مشاركة
مراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقديرمراقى يستحق الثقة والتقدير
معدل تقييم المستوى: 358
افتراضي سؤالات غير المسلمين

[frame="10 10"]
سؤال: إذا كان الإسلام هو دين السلام لماذا شنَّ الرسول محمدٌ الحروب ضد الديانات الأخرى؟


---------------------------------------------------------------------

شن الرسول صلى الله عليه وسلم الحروب ضد الديانات الأخرى للأسباب الآتية :

أولاً :
بالنسبة للأديان غير السماوية كالبوذية والمجوسية وغيرها: فلأن هذه الأديان وضعها بشر وليست ناشئة عن وحي إلهي سماوي وهذا ما أدى إلى اضطراب أحكامها وقوانينها ، عدم ملائمتها للبشر في أي زمان ومكان ، وعدم استساغة العقول الناضجة لما جاءت به

ثانيــاً :
وأما أهل الأديان اليهودية والمسيحية ، فمن كان منهم على الحق وتمسك به فقد اتبعه وآمن به حسب ما تُوجه إليه هذه الأديان ويوصي به رسلها ، وأما الذين رغبوا في المكاسب الدنيوية وحرصوا على المناصب الكهنوتية فقد حرّفوا وبدّلوا دياناتهم لتلائم أهوائهم وأوعزوا إلى أتباعهم بأقوال باطلة في حق الإسلام ونبيه تخالف الحقائق التي يعرفونها وجاءت بها دياناتهم

ثالثـــاً :
لما كان الرسول صلى الله عليه وسلم مرسلاً بالحق من عند الله لكافة عباد الله وهذا في قول الله في القرآن الكريم {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيراً وَنَذِيراً} سبأ28

فكان لا بد أن يبين للناس جميعا حقائق الدين الذي أمره الله بتبليغه لهم وكل من يعارضه ويمنعه من تبليغه فلا بد له من إزاحته من طريقه ليتسنى له أداء المهمة التي كُلِّف بها من الله

رابعاً :
لو رجعنا إلى حقائق التاريخ نجد أن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يعلن الحرب على أحد من هؤلاء ، وأنهم هم الذين حرضوا ملوكهم وأتباعهم لتجييش الجيوش لحربه وتأليب القبائل عليه ، هذا وقد تولى أحبارهم وعلماؤهم الحرب المعنوية في تكذيبه وإدحاض دينه

فما كان صلى الله عليه وسلم في الحقيقة إلا مدافعاً عن نفسه ، وموضحاً للقيم والمبادئ والأحكام التى جاء بها من عند ربه ، والتى أثبتت الأيام وما تزال تثبت أنها الأنفع للبشرية في كل زمان ومكان ، بل ما أحوج البشر إليها الآن ، وهذا الذي جعل الكاتب الإنجليزي برناردشو يقول بعد الحرب العالمية الثانية التي قتل فيها أكثر من ثلاثين مليونا من البشر: "لو بعث محمدٌ صلى الله عليه وسلم إلينا الآن لحل كل مشاكل البشرية بمقدار تناوله لفنجان من القهوة"[1]

[/frame]

قديم 01-04-2014, 10:36 PM   رقم المشاركة : [ 2 ]   
مراقى
درجة الضيافة
 
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
 
 
 
تم شكره 24 مرة في 18 مشاركة
مراقى غير متواجد حالياً  
افتراضي

[frame="7 10"]
سؤال: ما الحكمة من ختان الرجال فى الإسلام؟

إن الحكمة من ختان الرجال في الإسلام هى :

أولا ً: تمييز الرجل المسلم عن غير المسلم ، ولذلك فإن من أهم العلامات التي يعرف بها دين المرء بعد موته هو الختان ، فإن كان مختوناً فهو مسلم يتولى المسلمون غسله وتكفينه والصلاة عليه بالطريقة الاسلامية ويدفن في مقابر المسلمين ، فالختان يحفظ له حقوقه بعد موته عند إخوانه المسلمين ، ويحدث هذا أكثر في الحوادث والحروب فلا يستطيعون تبين الديانة إلا بالنظر إلى الختان

وثانياً : ما ذكرته مصادر الطب الحديث من فوائد الختان للرجل الطبية ، حيث ذكروا أن القلفة وهي الجزء الذي يقطع يتجمع حولها الفيروسات والميكروبات والجراثيم التى تعرض الإنسان للأذى وتصيبه بالأمراض وخاصة السرطان ، ولذلك لجأت بعض الدول الأوروبية حديثاً إلى ختان الرجال مفضلة له لما لمسته فيه من الفوائد الطبية الحديثة

[/frame]
  إقتباس
قديم 10-04-2014, 10:40 PM   رقم المشاركة : [ 3 ]   
مراقى
درجة الضيافة
 
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
 
 
 
تم شكره 24 مرة في 18 مشاركة
مراقى غير متواجد حالياً  
افتراضي

[frame="7 10"]
سؤال : فى البلاد الغنية التى يرتفع فيها دخل الفرد وتتوفر فيها سبل الحياة الكريمة ووسائل الترفية والراحة لا يشعر الإنسان بحاجة إلى الدين أو الإيمان بالله ، فما الذى يدفع الفرد إلى البحث عن الله أو التدين فى هذه البلاد؟


سؤال: ما الذى يحتاج إليه الإنسان فى الغرب مع التقدم العلمى الذى يوفر له كل ما يحتاج إليه؟

في البلاد الغنية التى تتوافر فيها الحياة المادية بكل أنواعها يشعر الإنسان بقلاقل نفسية ، ومتاعب قلبية ، ويكثر الضيق في الصدر وتكثر الأمراض النفسية والعصبية ، وتزداد حوادث الإنتحار

ولذلك فإن الإحصائيات تذكر أن أكثر بلدان العالم غنى وهي الدول الإسكندنافية {السويد والنرويج والدنمارك} بها أعلى نسبة للإنتحار في العالم ، فكيف ذلك؟

ذلك لأن الإنسان ثنائي التكوين ، فكل الحاجات التي تتوافر في هذه البلاد إنما هي لإشباع رغبات الجسد وليس بها ما يشبع القلب والفؤاد والعواطف والروح ، لأن هذه لا تتأتى إلا عن طريق الدين والإيمان بالله عز وجل

فالإيمان بالله هو الذي يكسب النفس الثقة ، والقلب السكينة والطمأنينة ، ويشرح الصدر ، ويجعل الروح تعلو فتُلهِم الجسد بالرضا عن الله والإحساس بمعونة الله وتوفيق الله ورعاية الله ، فيحدث التوازن للمرء ، وهذا ما يقول فيه الله {مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ} النحل97

[/frame]
  إقتباس
إضافة رد

«     نعمة رسول الله صلى الله عليه وسلم   |    هل الإنسان بحاجة إلى الدين    »


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع

الساعة الآن 10:21 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2019