العودة   :: Flying Way :: > ._][_ أخبار الطيران المحلية والعالمية local & global airline aviation news _][_. > المقالات الصحفية Rumours &News
تحديث الصفحة [مقال] قطر تدمر القطرية
الملاحظات

المقالات الصحفية Rumours &News   تنبيه: تأمل إدارة المنتدى متابعة الأخبار المتميزة فقط
إن المقالات في هذا القسم قد تم الحصول عليها من شركات أو من وكالات علاقات عامة, وبالتالي فإننا لا نتحمل أية مسؤولية قانونية أو جزائية عن ما تحتويه هذه المقالات وتعتبر الشركات والوكالات التي حصلنا منها على تلك الإخبار هي الجهة الوحيدة المسئولة عن محتويات هذه المقالات

أدوات الموضوع
الصورة الرمزية محمد احمد عسيري
Flying Way
قديم 15-06-2017, 01:48 PM   رقم المشاركة : [ 1 ]   
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
تم شكره 2,056 مرة في 963 مشاركة
محمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقدير
معدل تقييم المستوى: 14122
Searchgogle قطر تدمر القطرية

كتبت مقالا قبل شهرين بعنوان «الخطوط القطرية.. الإدارة وليس الدعم»، تحدثت فيه عن تاريخ هذه الشركة وعن نجاحاتها طيلة السنوات الماضية منذ تأسيسها حتى الآن، وكم يؤسفني ويحز في نفسي أن أرى الحكومة القطرية تدمر هذا الكيان الذي كنا نفخر به كخليجيين.

ليس من الصحيح القول بأن الخطوط القطرية لن تتأثر بإغلاق المجال الجوي السعودي والإماراتي والبحريني والمصري أمام رحلاتها، بل الصحيح هو أن الشركة متجهة إلى خسارة فادحة تتراكم يوما بعد يوم، ويمكن أن نوجز تلك الخسائر على النحو التالي:

أولا: إلغاء ما يقارب 500 رحلة أسبوعيا تعادل 20% من مجموع رحلاتها كانت تتجه إلى السعودية والإمارات والبحرين ومصر، 324 رحلة منها كانت تتجه فقط إلى السعودية أسبوعيا.

ثانيا: ارتفاع التكلفة التشغيلية لعدد 92 رحلة يومية متجهة إلى أوروبا، أمريكا الشمالية والجنوبية، وأفريقيا. وتتمثل التكلفة الإضافية في زيادة طول مسار الرحلة مقارنة بالسابق، هذا المسار الجديد «الأطول» يتطلب كمية وقود أكثر، عدد ملاحين أكثر، محطات توقف أكثر.

ثالثا: صعوبة في جدولة الرحلات، وذلك بسبب المسار الضيق الذي حصلت عليه من إيران.

رابعا: إنهاء خدمات عدد كبير من الموظفين وما يترتب عليه من مصروفات «مستحقات نهاية الخدمة».

خامسا: استرداد قيمة التذاكر وإلغاء أغلب الحجوزات، إذ يتطلب الأمر توافر مبالغ كبيرة «كاش».

سادسا: هبوط حاد جدا في إيرادات الشحن، نتيجة للتكلفة العالية بسبب المسارات الجوية الجديدة، إضافة إلى عدم رغبة التجار والشركات الدخول في مخاطرة من ناحية تأخر البضائع، أو فرض تكلفة إضافية.. إلخ.

سابعا: إعادة النظر في قضية استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم، تلك الاستضافة التي بنت عليها الخطوط القطرية خططها المستقبلية، فبالوضع الحالي لن تستطيع دولة قطر استضافة البطولة بسبب الحركة الجوية، خصوصا أن الفيفا قد اعتمد مطاري أبوظبي ودبي كمطارات ثانوية وهو أمر مطلوب وضروري في اشتراطات الاستضافة.

ثامنا: تراجع الحركة السياحية المرتبطة بفعاليات عيد الفطر المبارك سواء للقادمين إلى الدوحة أو المغادرين منها.

كل ما سبق كان يوضح التأثير المترتب على إغلاق المجال الجوي على الخطوط القطرية، لكن وفي نفس الوقت تعاني بقية شركات الطيران الأخرى التي تهبط في مطار الدوحة حاليا من نفس المشكلة، وعليه فقد قررت أغلب تلك الشركات إلغاء رحلاتها المتجهة إلى الدوحة. هذا التأثير أصبح جليا من خلال الصور المتناقلة لمطار حمد الدولي خلال الأيام الماضية في مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الصحف المتخصصة، إذ أصبحت صالات وساحات المطار خالية من المسافرين ومن الطائرات. ما يحدث حقا هو تدمير لمكتسبات الدولة، والإصرار يعني مزيدا من النزيف والذي يؤدي لا سمح الله إلى الوفاة «الإفلاس».

ختاما.. ليس من الحكمة الإصرار على ممارسة نهج سياسي ينتج عنه تدمير لمكتسبات البلد، نهج من شأنه أن يخلق فتنة بين الأشقاء. هذا النهج «المؤذي» استمر عقدين من الزمن أمام حكمة وحلم الأشقاء، إلى أن تم تفسير هذه الحكمة بالخوف، والحلم بعدم المقدرة على الرد، فأتى الرد بعد صبر قد نفد.

ما يتمناه كل خليجي هو عودة قطر إلى مكانها الصحيح وسط أشقائها في البيت الخليجي.


خسائر الخطوط القطرية

- إلغاء ما يقارب 500 رحلة أسبوعيا
- تعادل 20% من مجموع رحلاتها.
- ارتفاع التكلفة التشغيلية لأغلب الرحلات.
- استرداد قيمة التذاكر وإلغاء أغلب الحجوزات.
- مسارات جوية ضيقة يصعب جدولة الرحلات عليها.
- إنهاء خدمات عدد كبير من الموظفين.
- هبوط حاد جدا في مبيعات الشحن.
- إعادة النظر في قضية استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم.
- تراجع حاد في مبيعات موسم عيد الفطر المبارك.


النتائج المترتبة على زيادة طول مسار الرحلة

- استهلاك كمية وقود إضافية.
- مضاعفة عدد الملاحين في الطائرة.
- التوقف في محطات في المنتصف للتزود بالوقود.
- دفع رسوم إضافية مقابل الخدمات المقدمة في الأجواء ومحطات الوقوف.


http://makkahnewspaper.com/article/6...B1%D9%8A%D8%A9

التوقيع محمد احمد عسيري
4 أعضاء قالوا شكراً لـ محمد احمد عسيري على المشاركة المفيدة:
alzaiem (15-06-2017), Capt.Mouath (20-06-2017), EK-A380 (16-06-2017), عاشق A380 (20-06-2017)
قديم 16-06-2017, 02:55 AM   رقم المشاركة : [ 2 ]   
يونس2008
الامتياز
 
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
 
 
 
 
تم شكره 352 مرة في 193 مشاركة
يونس2008 غير متواجد حالياً  
افتراضي رد: قطر تدمر القطرية

مع احترامي كلام فاضي مع اتفاق في بعض الجزيئات

هذه المشكلة مع اي واحد يتكلم في مجال لا يخصه
  إقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ يونس2008 على المشاركة المفيدة:
***حيران*** (17-06-2017), الطيران العمانـي (16-06-2017), saadabdelmohsen (16-06-2017)
قديم 16-06-2017, 06:13 AM   رقم المشاركة : [ 3 ]   
walid-algerie
درجة الضيافة
 
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
 
 
 
تم شكره 62 مرة في 22 مشاركة
walid-algerie غير متواجد حالياً  
افتراضي رد: قطر تدمر القطرية

لكن القطرية نفت تاثرها بالحصار الجوي المفروض عليها
  إقتباس
قديم 16-06-2017, 01:51 PM   رقم المشاركة : [ 4 ]   
saadabdelmohsen
..عضو فخري..
افتراضي رد: قطر تدمر القطرية

لكن القطرية نفت تاثرها بالحصار الجوي المفروض عليها

الحمدلله لايوجد اخي اي حصار فلازالت رحلات القطريه تسير كما هي وتسير عبر الخليج العربي او خليج عمر بن الخطاب وفوق ايران والعراق والكويت فقط تغير خط سيرها وهي تعمل بكل راحتها ماعدى للدول التي اعلنت مقاطعتها لها فلا وجود لحصار ابدا انما مقاطعه فقط ومنع القطريه من عبور اجواء واستخدام مطارات لدول معينه وهو حق سيادي لكل دول العالم ان تمنع من تشاء من شركات الطيران لعبور اجوائها او استخدام مطاراتها ولها سوابق بين بعض الدول العربيه فالعراق سبق ومنعت الكويت من استخدام احوائها وكذلك سوريا خلال فترة الستينات منعت السعوديه من استخدام اجوائها ومصر كذلك منعت السعوديه في الستينات وتركيا سبق ومنعت طائرات دول من عبور اجوائها والجزائر سبق ومنعت المغربيه او اي طائره متجهه للمغرب من عبور اجوائها ونفس الشئ الصين ايام ماوتسي تونغ كانت تمنع الشركات اليابانيه والكوريه وكاثي باسيفك والشركات الامريكيه والغربيه من استخدام اجوائها وفعل الاتحاد السوفيتي نفس الشئ .
فلا حصار ولاشئ فقط مقاطعه ومنع عبور وهو حق سيادي لانزاع فيه وتقره منظمة الطيران الدوليه ولا تستطيع اي شركة طيران ان تسير رحلات منتظمه او عابره عبر اجواء اي دوله مالم تحصل على موافقه الدوله صاحبة الاجواء.
ندعوا الله ان تزول هذه الغمه وان تعود اللحمه بين دول الخليج وان يعود للحق من يخرج من الاجماع كائن من كان .
الخليج لحمة واحده ابتداء من عمان الى الامارات وقطر والبحرين والكويت والسعوديه التي تشترك مع الجميع في الحدود .
اما كاتب المقال في جريدة مكه فاتفق مع الاخ يونس انه ليس من اهل الاختصاص وسبق ان قرأت له عدة كتابات ووجدت ان الطيران في وادي وكتاباته وطروحاته وافكاره في وادي اخر بل جاهل في اموره وخفاياه
وقد ابتلينا في عالمنا العربي بظاهرة الخبير وهو الذي يهرف ويردد مثل الببغاءمايسمع ويقراء بدون دراسه وتحقق من مصداقيه او اتباع لهوى نفسه وميولها فهناك خبير سياسي وخبير اقتصادي وخبير طيران وخبير حقوق انسان وخبير عسكري وخبير صناعي وخبير ديني وخبير اسلام سياسي وخبير حل كلمات متقاطعه وخبير منح جوائز ومع احترامي ٩٥ في الميه منهم بياعين كلام
  إقتباس
10 أعضاء قالوا شكراً لـ saadabdelmohsen على المشاركة المفيدة:
***حيران*** (17-06-2017), AboAbdulla (16-06-2017), أبو إبراهيم (16-06-2017), الطيران العمانـي (16-06-2017), يونس2008 (17-06-2017), mohamed ezin (17-06-2017), Nayef028 (16-06-2017), pakhet (16-06-2017), عاشق A380 (20-06-2017), قرناس القرناس (17-06-2017)
إضافة رد

«     «الاتحاد» و«الإمارات» بين أكثر الناقلات دقة في المواعيد   |    أسباب "رش الطائرات" بالماء    »


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

الساعة الآن 03:17 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2017

Copyright © 2004–2016, FlyingWay. All rights reserved.
Follow FlyingWay: Twitter Facebook