العودة   :: Flying Way :: > ._][_ أخبار الطيران المحلية والعالمية local & global airline aviation news _][_. > المقالات الصحفية Rumours &News
تحديث الصفحة [أخبـار] ألمانيا تحظر طيران "ماهان إير" الإيرانية في أجوائها
الملاحظات

المقالات الصحفية Rumours &News   تنبيه: تأمل إدارة المنتدى متابعة الأخبار المتميزة فقط
إن المقالات في هذا القسم قد تم الحصول عليها من شركات أو من وكالات علاقات عامة, وبالتالي فإننا لا نتحمل أية مسؤولية قانونية أو جزائية عن ما تحتويه هذه المقالات وتعتبر الشركات والوكالات التي حصلنا منها على تلك الإخبار هي الجهة الوحيدة المسئولة عن محتويات هذه المقالات

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
الصورة الرمزية محمد احمد عسيري
Flying Way
قديم 17-06-2019, 11:03 AM   رقم المشاركة : [ 1 ]   
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
تم شكره 5,131 مرة في 2,926 مشاركة
محمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقدير
معدل تقييم المستوى: 14423
Exclamation ألمانيا تحظر طيران "ماهان إير" الإيرانية في أجوائها

أكدت المحكمة الإدارية الإقليمية في مدينة لونبورغ الألمانية، الجمعة، بحظر طيران شركة "ماهان إير" الإيرانية في الأجواء الألمانية.

وذكرت المحكمة في حيثيات قرارها، غير القابل للطعن، "أن المصالح السياسية العامة لجمهورية ألمانيا الاتحادية قد تمثل مبرراً للتراجع عن رخصة تشغيل للنقل الجوي أو تعليقها".

وبذلك فصلت المحكمة في شكوى لشركة "ماهان إير" ضد حظر الإقلاع والهبوط المفروض عليها في ألمانيا من قبل في 21 يناير الماضي. كما لم تأخذ المحكمة أيضاً باعتراض الشركة على "أنه كان يتعين وضع إطار زمني لفترة الحظر على رحلاتها من طهران إلى دوسلدورف وميونيخ".

وكانت المحكمة الإدارية في مدينة براونشفايغ الألمانية قضت من قبل في حكم درجة أولى بأن هناك "أدلة كافية على قيام "ماهان إير" برحلات نقل إلى مناطق أزمات، وأيضا بالنسبة لأعمال إرهابية إيرانية في أوروبا"، بحسب "أندبندنت".

وفي يناير 2019، ذكرت الخارجية الألمانية، أن السبب في تشديد العقوبات، إلى جانب نشاط عناصر استخباراتية إيرانية في ألمانيا، كان "نقل شركة الطيران معدات عسكرية ومقاتلين محتملين إلى سوريا، ومناطق حرب أخرى بالشرق الأوسط على متن طائراتها".

ونفى المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت، حينها، أن يكون قرار حظر ماهان إير نتيجة لضغوط أمريكية. وقال إن "القرار الألماني يستند إلى اعتبارات خاصة باحتياجاتنا الأمنية"، وأضاف "لا يمكن استبعاد أن شركة الطيران هذه ربما تنقل أيضا شحنات إلى ألمانيا تهدد أمننا. هذا قائم على معرفة بالأنشطة الإرهابية السابقة لإيران في أوروبا".

وتسعى الولايات المتحدة باستمرار لإقناع الدول الأوروبية لمعاودة فرض العقوبات على إيران منذ سحب الرئيس دونالد ترمب بلاده العام الماضي من الاتفاق النووي، الذي توصلت إليه مع طهران في عهد سلفه باراك أوباما. إلا أن للدول الأوروبية علاقات اقتصادية مع إيران وتعي التهديد الذي ستشكله دولة نووية أخرى تجاورها مباشرة. وقد سعت إلى حماية نفسها من تأثير العقوبات الأمريكية الإضافية لكنها حققت نجاحا محدودا في هذا الصدد.

وإلى جانب إيران، لا تزال الدول الموقعة على الاتفاق، وهي ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين، تحاول إبقاءه ساريا.

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات على شركة "ماهان إير" العام 2011، قائلة "إنها قدمت الدعم المالي وغيره من أشكال الدعم للحرس الثوري الإيراني، وتضغط على حلفائها الأوروبيين أن يحذوا حذوها".

يشار أن ماهان إير تأسست العام 1992 كأول شركة طيران إيرانية خاصة، ولديها أكبر أسطول من الطائرات في البلاد، وتسير رحلات لعدد من البلدان الأوروبية، بينها فرنسا وإيطاليا وإسبانيا واليونان.


https://www.albayan.ae/economy/the-w...6-16-1.3584693

موضوع مغلق

«     لوفتهانزا تخفض توقعاتها 2019 وسط منافسة الشركات "الاقتصادية"   |    "بوينغ" و"إيرباص".. مواجهة ما بعد "الكارثتين"    »


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع

الساعة الآن 06:00 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2019