العودة   :: Flying Way :: > ._][_ أخبار الطيران المحلية والعالمية local & global airline aviation news _][_. > المقالات الصحفية Rumours &News
تحديث الصفحة [أخبـار] مجموعة طلاب بجنوب افريقيا يصنعون طائرة للقيام برحلة من كيب تاون إلى القاهرة
الملاحظات

المقالات الصحفية Rumours &News   تنبيه: تأمل إدارة المنتدى متابعة الأخبار المتميزة فقط
إن المقالات في هذا القسم قد تم الحصول عليها من شركات أو من وكالات علاقات عامة, وبالتالي فإننا لا نتحمل أية مسؤولية قانونية أو جزائية عن ما تحتويه هذه المقالات وتعتبر الشركات والوكالات التي حصلنا منها على تلك الإخبار هي الجهة الوحيدة المسئولة عن محتويات هذه المقالات

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
الصورة الرمزية محمد احمد عسيري
Flying Way
قديم 17-06-2019, 11:08 AM   رقم المشاركة : [ 1 ]   
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
تم شكره 5,158 مرة في 2,941 مشاركة
محمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقديرمحمد احمد عسيري يستحق الثقة والتقدير
معدل تقييم المستوى: 14424
Exclamation مجموعة طلاب بجنوب افريقيا يصنعون طائرة للقيام برحلة من كيب تاون إلى القاهرة

تسعى مجموعة من الطلبة في سن المراهقة في جنوب أفريقيا إلى القيام برحلة من مدينة كيب تاون إلى العاصمة المصرية القاهرة على متن طائرة بدائية الصنع، وكانت الطائرة قد هبطت بالفعل في محطتها الأولى في ناميبيا.

وسوف تستغرق الرحلة ستة أسابيع لتقطع مسافة تصل إلى نحو 12 ألف كيلومتر حتى تصل إلى مصر.

واستطاعت مجموعة مكونة من 20 طالبا من خلفيات مختلفة تجميع الطائرة "سلينغ 4" التي تسع لأربعة مقاعد.

وقالت قائدة الطائرة ميغان فيرنر، البالغ من العمر 17 عاما : "الغرض من المبادرة هو أن نظهر لقارة افريقيا أن كل شيء يمكن تحقيقه إذا أصر عقلك على تنفيذه".

واستغرق صنع الطائرة ثلاثة أسابيع، إذ استخدم الطلبة بعض المواد وفرها مصنع طائرات في جنوب أفريقيا. واستطاع الفريق تجميع المكونات وبناء الطائرة ويصل عدد هذه القطع إلى آلاف الأجزاء الصغيرة.

وقالت أنييس كيموجيتسوي سيميلا ، البالغة من العمر 15 عاما، من مونسيفيل وهي بلدة في مقاطعة غوتينغ : "عندما أنظر إلى الطائرة، أشعر بفخر كبير، ولا أستطيع أن أصدق ما فعلناه. أشعر أنها طفلي. أحبها جدا".

وقالت عن رحلتها الأولى من جوهانسبرغ إلى كيب تاون قبل بدء الرحلة رسميا : "إنها تطير بسلاسة ولاقت استحسانا".

وأضافت : " شاركت في تجميع جسم الطائرة المركزي وكذلك المثبتات الأفقية والرأسية. كما ساعدت قليلا في صناعة الأجنحة".

قالت الفتاة البالغة من العمر 15 عاما إنها تأمل أن تكون مصدر إلهام لآخرين مثلها، وأضافت : "اندهش الناس في مدينتي في البداية، لم يصدقوا عندما أخبرتهم أنني ساعدت في صنع طائرة وسنسافر بها من كيب تاون إلى القاهرة".

وقالت : "الآن هم فخورون جدا بي".

بدأت ميغان، البالغة من العمر 17 عاما، المشروع، وجرى اختيار المجموعة التي انضمت إلى المبادرة من بين أكثر من ألف متقدم.

وتعد ميغان واحدة من بين ستة أعضاء في المجموعة حصلوا على رخصة طيار، وسيتناوب هؤلاء الستة على مهمة قيادة طائرتهم فضية اللون، التي تزينها خرائط لأفريقيا على جناحيها مع شعارات للجهات الممولة للرحلة.

وقالت ميغان: "الحصول على رخصة طيار يعادل بالنسبة لي الحصول على درجة علمية، لم يكن الأمر سهلا لاسيما أثناء الدراسة والاستعداد لامتحانات منتصف العام الدراسي".

وقال والدها ديس فيرنر، وهو طيار تجاري، استغرق الأمر ثلاث آلاف ساعة لتجميع الطائرة.

وأضاف : "إذا قسمت العمل على 20 شابا يعملون تحت الإشراف، فيمكنك القيام بذلك في غضون ثلاثة أسابيع. واستطاع مختصون تركيب المحرك وأجزاء أخرى للملاحة، لكن الشباب أنجزوا عملية البناء بالكامل".

كانت مدينة لوديريتز الساحلية الناميبية المحطة الأولى للفريق، وبلغت مدة رحلة الطيران ست ساعات ونصف، وستكون المحطات الأخرى زيمبابوي وملاوي وتنزانيا وكينيا وإثيوبيا وإريتريا قبل وصول الطائرة إلى مصر.

وسوف يسلك فريق الطيران طريقا مختلفا في رحلة العودة التي ستشمل التوقف في أوغندا ورواندا وزامبيا وبوتسوانا.

وسوف يرافق الفريق طيارون على متن طائرة "سلينغ 4"، وقالوا إنهم يعتزمون تحفيز فريق المراهقين أثناء رحلتهم.






http://www.bbc.com/arabic/world-48656277

الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ محمد احمد عسيري على المشاركة المفيدة:
عاشق A380 (17-06-2019)
قديم 10-07-2019, 09:58 AM   رقم المشاركة : [ 2 ]   
محمد احمد عسيري
Flying Way
الصورة الرمزية محمد احمد عسيري
Exclamation رد: مجموعة طلاب بجنوب افريقيا يصنعون طائرة للقيام برحلة من كيب تاون إلى القاهرة

مراهقون من جنوب أفريقيا يطيرون إلى القاهرة بطائرة صنعوها محليا
تمكنت طائرة صنعها مراهقون من جنوب أفريقيا من الهبوط بنجاح في مصر بعد ثلاثة أسابيع من إقلاعها من مدينة كيب تاون.

وتمكنت مجموعة من 20 طالبا من خلفيات متنوعة من تجميع الطائرة "سلينغ 4" ذات المقاعد الأربعة.

وأثناء رحلتها التي قطعت مسافة 12 ألف كيلو متر، هبطت الطائرة في ناميبيا وملاوي وإثيوبيا وزنجبار وتنزانيا وأوغندا.

وقالت قائدة الطائرة ميغان فيرنر، 17 عاما، ومؤسسة مشروع "يو- دريم غلوبال"، إنها تشعر بالفخر بهذا الإنجاز.

وأضافت فيرنر: "سعيدة لأنني أحدثت أثرا في الأماكن التي توقفنا فيها في القارة. وتستهدف المبادرة التأكيد لأفريقيا على أن كل شيء ممكن عند التصميم".

واصطحبت طائرة المراهقين طائرة أخرى من طراز "سلينغ 4" وتولى قيادتها طيارون محترفون، وكان الهدف هو تشجيع الشباب ودعمهم أثناء الرحلة.

وبنى المراهقون الطائرة في ثلاثة أسابيع من مكونات تم تصنيعها محليا في جنوب أفريقيا. وقد شمل بناء الطائرة تجميع آلاف القطع الصغيرة.

ويقول والد ميغان، دي فيرنر، وهو طيار تجاري، إن الأمر يستغرق ثلاثة آلاف ساعة من العمل الفردي لتجميع طائرة من طراز "سلينغ 4".

وتقول ميغان: "لكل إنجاز تحدياته".

وفي العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، لم يتمكن الفريق من التزود بالوقود بسهولة.

وتوضح ميغان: "عندما استطعنا أخيرا إنجاز ذلك، بدأت طائرة الدعم المرافقة لنا تفقد وقودها فلم تتمكن من مرافقتنا- فلم يكن غير دريان فان دن هيفر، الطيار المعني بسلامة الرحلة، وأنا - وكنا قلقين من عبور سماء السودان المضطرب سياسيا".

وحصلت ميغان وزملاؤها الخمسة على رخصة قيادة للطائرة الفضية ذات الأجنحة المزينة بخرائط أفريقيا جنبا إلى جنب مع شعارات الجهات الراعية.

وتمثل رخص القيادة الأساسية التي حصلوا عليها تحديا إضافيا؛ ذلك أنهم مسموح لهم بالطيران فقط على ارتفاعات منخفضة حيث تكون الأرض مرئية ومحظور عليهم التحليق بين السحاب.

وكانت المحطة الأخيرة، من أديس أبابا إلى القاهرة عبر أسوان، تمثل اختبارا لهمّة ونشاط الطيارين.

قالت ميغان: "طرت أنا ودريان فان دن هيفر وحدنا لمدة عشر ساعات، بدون مصاحبة طائرة الدعم، وعليه فقد كان هناك مراهقان، كنا وحدنا تماما بلا دعم".

وواجه الطياران المراهقان مشكلة في النظام الإلكتروني للطائرة قبل نحو ساعة من دخول الأجواء المصرية. ومن ثم قررا أنه من الأفضل الهبوط في أقرب مطار محلي، بدلا من المطار الدولي على النحو المخطط له سلفا.

تقول ميغان: "عندما هبطنا في مصر، أرادت السلطات إلقاء القبض علينا ومصادرة تأشيراتنا ورُخص القيادة، ولكن لحسن الحظ وبعد أربع ساعات، كانت المشكلة قد انتهت. وتزودنا بالمزيد من الوقود وواصلنا الرحلة إلى أسوان، ومنها إلى القاهرة، وكم كان شعورا رائعا أن نهبط هناك".




http://www.bbc.com/arabic/science-and-tech-48923305
 
موضوع مغلق

«     رئيس المنظمة العربية للطيران المدني الإماراتي يلتقي رئيس «الأفكاك»   |    بوينغ تفقد عرش صناعة الطائرات في العالم    »


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع

الساعة الآن 12:59 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2019