العودة   :: Flying Way :: > ._][_ المنتدى العام General Forum _][_. > _][ الملتقى الإســلامـي ][_ > الخيمـة الرمضآنية
تحديث الصفحة الإكثار من الدعاء والاستغفار...
الملاحظات

الخيمـة الرمضآنية   (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمْ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ))

أدوات الموضوع
الصورة الرمزية سوار الياسمين
...
قديم 13-09-2008, 03:01 AM   رقم المشاركة : [ 1 ]   
مشاهدة ملفه الشخصي
 
 
 
 
 
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
سوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقديرسوار الياسمين يستحق الثقة والتقدير
معدل تقييم المستوى: 1991
افتراضي الإكثار من الدعاء والاستغفار...

عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
" ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول من يدعوني فأستجيب له ومن يسألني فأعطيه ومن يستغفرني فأغفر له"
رواه مسلم
هل استغفرت اليوم من ذنوبك ؟

كم مرة استغفرت اليوم من ذنوبك ؟؟

هل دعوت الله عز و جل أن يوفقك للتوبة و الإنابة و الرجوع إليه ؟؟

هل استشعرت بنعمة الله عز و جل عليك أن مد لك في عمرك

حتى تستغفر لذنوبك و تقصيرك في حق الله ؟؟

لقد أعطاك الله عز و جل فرصة عظيمة و منحة جليلة ..

ألا و هي الاستغفار فتخيل لو أن كل ذنوبك تكتب عليك

و أنه لا سبيل للرجوع و التوبة

و الخلاص مما علق بك من ذنوب و معاصي !!!!

تخيل .. لو أن هذا حالنا لهلكنا جميعاً

فاللهم لك الحمد أن منحتنا هذه النعمة العظيمة

اللهم لك الحمد أن أعطيتنا هذه الفرصة الثمينة

اللهم لك الحمد إنك أنت الغفور الرحيم

و الاستغفار هو طلب المغفرة, و المغفرة هي وقاية شر الذنوب مع سترها ,

أي أن الله عز و جل يستر على العبد فلا يفضحه في الدنيا و يستر عليه في الآخرة فلا

يفضحه يوم العرض عليه و يمحو عنه عقوبة ذنوبه بفضله و رحمته

فكلنا يحتاج إلى هذا الستر و هذه المغفرة و من منا بلا ذنوب و معاصي

ما أحلمك عنا يا الله

ما ألطفك بنا يا كريم يا ودود

و قد كثر ذكر الاستغفار في القرآن الكريم فتارة يؤمر به كقوله تعالى " و استغفروا

الله إن الله غفور رحيم "و تارة يمدح أهله كقوله تعالى " و المستغفرين بالأسحار "

و تارة أخرى يذكر الله تعالى أنه يغفر لمن استغفره " و من يعمل سوءاً

أو يظلم نفسه ثم يستغفر الله يجد الله غفوراً رحيماً "

و قال صلى اله عليه و سلم : في حديثٍ قدسي : "يا ابن آدم إنك ما دعوتني و

رجوتني غفرت لك على ما كان منك و لا أبالي , يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان

السماء ثم استغفرتني غفرت لك , يا ابن آدم إنك لو آتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة.

و قال صلى الله عليه و سلم : " والله إني لأستغفر الله و أتوب إليه

في اليوم أكثر من سبعين مرة "

يستغفر رسول الله صلى الله عليه و سلم في اليوم أكثر من سبعين مرة و قد غفر الله

له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ....فكيف بنا نحن ؟؟ نحن المذنبون الغافلون ...نحن

أحوج ما نكون إلى الاستغفار ....اللهم اغفر لنا و ارحمنا يا أرحم الراحمين

و لما قسا قلبي و ضاقت مذاهبي
جعلت الرجا مني لعفوك سلما

تعـاظـم ذنبـي فلـما قارنـتـه
بعفوك ربي كان عفوك أعظما

عن عائشة رضي الله عنها : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم "

طوبى لمن وجد في صحيفته استغفاراً كثيراً "

و قال علي رضي الله عنه : عجبت لمن يهلك و معه النجاة , قيل : و ما هي ,

قال ( الاستغفار ).

و روى عن لقمان أنه قال لابنه : يا بني عوّد لسانك " اللهم اغفر لي "

.. فإن لله ساعات لا يرد فيها سائلاً

و قال الحسن : أكثروا من الاستغفار في بيوتكم و على موائدكم و في طرقكم

و في أسواقكم و في مجالسكم و أينما كنتم فإنكم ما تدرون متى تنزل المغفرة ؟!!

و قال علي رضي الله عنه : ما ألهم الله سبحانه و تعالى عبداً الاستغفار

و هو يريد أن يعذبه .

و قال قتادة رحمه الله : إن هذا القرآن يدلكم على دائكم و دوائكم فأما دائكم فالذنوب

و أما دوائكم فالاستغفار

فأكثروا من الاستغفار و اجعل لسانك لا يفتر من قول "

اللهم اغفر لي و تب علىّ إنك أنت التواب الرحيم "

و اعلم أنه مهما كثرت ذنوبك فعفو الله عز و جل أعظم منها ،

فكن حريصاً على الاستغفار لتنال مغفرته .

....لا تظن أن الاستغفار للعصاة أصحاب الكبائر فقط و لكن كل واحد منا

مهما كانت عبادته و تقواه فهو أحوج ما يكون للاستغفار فهذا رسولنا و قدوتنا صلى

الله عليه و سلم يقول " إني لأستغفر الله في اليوم سبعين مرة" و عن ابن عمر رضي

الله عنهما قال : إن كنا لنعد لرسول الله صلى الله عليه و سلم في المجلس يقول "

رب اغفر لي و تب عليّ إنك أنت التواب الرحيم " مائة مرة

اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيراً و لا يغفر الذنوب إلا أنت ,

فاغفر لي مغفرة من عندك و ارحمني إنك أنت الغفور الرحيم

وصلي اللهم وسلم وبارك على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
لمن لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا "
أسأل الله لنا ولكم حسن الخاتمة والثبات عند السؤال
وان يجعل قبورنا وقبور ابائنا و امهاتنا واخوانناواخواتنا روضه من رياض الجنةلا حفرة من حفر النار

التوقيع سوار الياسمين
..مدونتي ..
قديم 13-09-2008, 07:21 PM   رقم المشاركة : [ 2 ]   
سوار الياسمين
...
الصورة الرمزية سوار الياسمين
افتراضي رد: الإكثار من الدعاء والاستغفار...

اللهم إني أستغفرك لكل ذنب
.. خطوت إليه برجلي
.. أو مددت إليه يدي
.. أو تأملته ببصري
.. أو أصغيت إليه بأذني
.. أو نطق به لساني
.. أو أتلفت فيه ما رزقتني
ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني
ثم استعنت برزقك على عصيانك
.. فسترته علي
وسألتك الزيادة فلم تحرمني
ولا تزال عائدا علي بحلمك وإحسانك
.. يا أكرم الأكرمين
اللهم إني أستغفرك من كل سيئة
ارتكبتها في بياض النهار وسواد الليل
في ملأ وخلاء
وسر وعلانية
.. وأنت ناظر إلي
اللهم إني أستغفرك من كل فريضة
أوجبتها علي في آناء الليل والنهار
تركتها خطأ أو عمدا
أو نسيانا أو جهلا
وأستغفرك من كل سنة من سنن
سيد المرسلين وخاتم النبيين
سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
تركتها غفلة أو سهوا
أو نسيانا أو تهاونا أو جهلا
أو قلة مبالاة بها
.. أستغفر الله .. وأتوب إلى الله
.. مما يكره الله
قولا وفعلا .. وباطنا وظاهرا
 
موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

الساعة الآن 11:25 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2017

Copyright © 2004–2016, FlyingWay. All rights reserved.
Follow FlyingWay: Twitter Facebook