« مجلس المطارات »: الشــــركات الإماراتية الأقل تأثراً بضريبة الكربــــون الأوروبية - :: Flying Way ::

الملاحظات

تقييمك لهذه المشاركة

« مجلس المطارات »: الشــــركات الإماراتية الأقل تأثراً بضريبة الكربــــون الأوروبية

الاضافة 01-12-2011 في 05:07 PM بواسطة Humaid Adil

قال المجلس الدولي للمطارات إن شركات الطيران والمسافرين سيتأثرون بشكل كبير من ضريبة الكربون التي تعتزم أوروبا فرضها على الرحلات المتجهة إليها، نظراً إلى أنها ستؤدي إلى ارتفاع أسعار التذاكر، لكنهم أشاروا إلى أن شركات الطيران الإماراتية ستكون أقل الشركات تأثراً بهذا القرار، نظراً إلى حداثة أسطولها، وهو ما يزيد كفاءتها في حماية البيئة.
إلى ذلك، توقع خبراء ومسؤولون متخصصون في قطاع الطيران أن تتعامل مطارات الإمارات مع 70 مليون مسافر العام الجاري، مشيرين إلى أن حركة الطيران المحلية نمت أكثر من 10٪ سنوياً خلال السنوات الخمس الأخيرة وحتى العام الجاري.
ولفتوا إلى أن استثمارات الإمارات في المطارات من المتوقع أن تتجاوز 270 مليار دولار (991 مليار درهم) خلال السنوات الخمس المقبلة.
شهادة اعتماد
وتفصيلاً، نال مطار أبوظبي الدولي رسمياً شهادة اعتماد إدارة الانبعاثات الكربونية للمطارات، وذلك في درجة «المسح»، ضمن برنامج اعتماد إدارة الانبعاثات الكربونية لقطاع المطارات، ليكون بذلك أول مطار معتمد في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
وبدأت شركة أبوظبي للمطارات برنامج اعتماد إدارة الانبعاثات الكربونية للمطارات عن طريق تعيين مصادر الانبعاثات ضمن حدود التشغيلية المباشرة من مطار أبوظبي الدولي وفقاً للمعايير التي نص عليها بروتوكول الغازات الدفيئة، وحساب انبعاثات الكربون السنوية، وإعداد تقرير البصمة الكربونية والتحقق منها بشكل مستقل، وستشكل بصمة المطار قياس خط الأساس الذي سيتم فيه تحديد الأنشطة والأهداف المستقبلية.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للمطارات، جيمس بينيت، إن هذه الخطوة ضرورية من أجل الحفاظ على استمرار النمو في قطاع الطيران المحلي خلال السنوات المقبلة.
وأضاف خلال ـ مؤتمر صحافي عقد في معرض ومؤتمر تبادل المطارات، الذي استضافته شركة أبوظبي للمطارات، بالتعاون مع المجلس الدولي للمطارات لمنطقتي أوروبا وآسيا ـ المحيط الهادئ، واختتم أعماله، أمس ـ أن «هذا البرنامج لن يترتب عليه نفقات أو تكاليف إضافية بالنسبة لشركة أبوظبي للمطارات، لكنه يستلزم إجراء تغييرات في العديد من السياسيات والإجراءات المتبعة، وإبرام العديد من الاتفاقات مع مستخدمي المطار، ومن بينها شركات الطيران الخاصة بالركاب وعمليات الشحن من أجل خفض الانبعاثات الكربونية».
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لعمليات المطارات في شركة أبوظبي للمطارات، أحمد الهدابي، إن «الشركة تهدف من خلال الانضمام للبرنامج إلى أن تصبح إحدى الشركات المتخصصة عالمياً في إدارة المطارات مع الحفاظ على البيئة»، مشيراً إلى أن «الشركة بدأت برنامجاً لإدارة وتدوير النفايات، أسفر عن تدوير 25٪ من النفايات الناتجة عن المطار خلال عام 2011».
يأتي ذلك في الوقت الذي كشف المجلس الدولي للمطارات لمنطقة أوروبا عن توسيع نطاق برنامج اعتماد إدارة الانبعاثات الكربونية للمطارات الذي أطلقه في عام 2009 في أوروبا، ليشمل منطقة آسيا والمحيط الهادئ.
وتسهم هذه الخطوة في تمكين مطارات عدة في المنطقة من المشاركة في تطبيق هذا البرنامج والحصول على الاعتماد ضمن أحد مستوياته الأربعة: المسح، التقليل، التحسين، الحيادية.
ضريبة الكربون
من جانبه، قال المدير العام لمجلس المطارات الدولي في أوروبا، أوليفيه يانكوفيتش، إن «43 مطاراً أوروبياً نالت شهادة اعتماد إدارة الانبعاثات الكربونية للمطارات، ويعد مطار أبوظبي أول مطار يحصل على هذه الشهادة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا»، مشيراً إلى أن «تنفيذ البرنامج في أوروبا أسهم في خفض ما يوازي انبعاثات 180 ألف سيارة».
ولفت إلى أن «هذه الخطوة تستهدف زيادة مفهوم المطارات الخضراء وتقليل الانبعاثات الكربونية إلى أقصى حد ممكن لحماية البيئة التي تتضرر بشدة في مختلف أنحاء العالم».
وحول ضريبة الكربون التي تعتزم أوروبا فرضها على شركات الطيران في العالم، التي تسير رحلاتها إليها، قال إن «هذه الضريبة سيكون لها تأثيرات كبيرة في المسافرين وشركات الطيران في مختلف أنحاء العالم، بما فيها الإماراتية، نظراً إلى أنها ستؤدي إلى ارتفاع أسعار التذاكر»، مضيفاً أن «شركات الطيران الإماراتية تعد من أقل الشركات في ما يتعلق بحجم الانبعاثات الكربونية التي تصدرها، نظراً إلى حداثة أسطولها الذي يراوح عمره الأقصى بين سبع و10 سنوات، وهو ما يزيد كفاءة الشركات الإماراتية في حماية البيئة». وأوضح أن «الأموال التي سيتم تحصيلها جراء هذه الضريبة لن يعاد استثمارها في قطاع الطيران، بل ستدخل ميزانية الدول الأوروبية مباشرة».
وذكر يانكوفيتش أن «هناك تنسيقاً كبيراً حالياً بين المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) والاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) وشركات الطيران وخدمات الشحن من أجل إقامة نظام عالمي موحد، وليس في أوروبا فقط لحماية البيئة وخفض الانبعاثات الكربونية في قطاع الطيران»، مشيراً إلى أن «هناك مخاوف أوروبية عدة من أن يؤدي تطبيق ضريبة الكربون الأوروبية إلى نزاعات تجارية كبيرة بين أوروبا وشركائها التجاريين».
ولفت إلى أن «أوروبا نفسها ستضر في حالة إقرار هذه الضريبة، خصوصاً في ضوء الوضع الاقتصادي الصعب الذي تمر به حالياً، وذلك نظراً إلى أن تطبيق الضريبة سيؤدي إلى انخفاض حجم الطلب على الطيران في أوروبا»، مبيناً أن «النمو في قطاع الطيران توقف بالفعل في أوروبا في المرحلة الراهنة، ما سيؤثر في النمو سلباً أكثر مما توقع الأوروبيون».
إنجازات محلية
من جهته، توقع الرئيس التنفيذي لشركة بيانات للمطارات ــ المتخصصة في توفير مختلف الأنظمة العاملة في المطارات والمتعلقة بالأمن والسلامة وعمليات التفتيش وأنظمة المراقبة ــ جورج حنوش، أن تتعامل مطارات الإمارات مع 70 مليون مسافر في عام ،2011 حصة مطار دبي منها نحو 50 مليون مسافر، وأبوظبي 12 مليوناً والشارقة سبعة ملايين، كما توقع أن تصل طاقة هذه المطارات الاستيعابية إلى 250 مليون مسافر سنوياً في عام 2020».
وأضاف حنوش، في تصريحات صحافية على هامش المؤتمر، أن «الإمارات تفوقت على العديد من دول العالم في نمو حركة النقل الجوي». وأكد أن «استثمارات الإمارات في المطارات ستتجاوز 270 مليار دولار (991 مليار درهم) خلال السنوات الخمس المقبلة». وقال إن «قطاع الطيران يشكل 25٪ من دخل دبي، كما أن صناعة الخدمات الجوية في الإمارات ككل تتفوق على مثيلاتها في الدول الغربية، كما تعد مطارات الإمارات من أفضل المناطق عالمياً من حيث الأمن والسلامة والتكنولوجيا المتقدمة».
وعن التحديات التي تواجه صناعة الطيران في المنطقة، قال حنوش «على الرغم من التطور في صناعة الطيران في الإمارات والمنطقة، فإنه مازال هناك تحديات تواجه المطارات في المنطقة، ومنها نقص الخبرات الفنية في هذا المجال، والتحديات الأمنية، وتحسين إدارة المطارات اعتماداً على أحدث التقنيات التي تزيد سعة استيعاب الحركة المتزايدة».
وأشار إلى أن شركة بيانات قامت منذ عام 1996 وحتى العام الجاري بتنفيذ 100 مشروع معظمها في الإمارات بكلفة تجاوزت 300 مليون درهم، متوقعاً نمو أعمال الشركة بنسبة تزيد على 20٪، بالنظر إلى مشروعات التحديث والتطوير الخاصة بالمطارات الجارية في الدولة حالياً.:poster_vt:
نشر في غير مصنف
المشاهدات 1114 التعقيبات 0
مجموع التعليقات 0

التعقيبات

 

الساعة الآن 06:05 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2020

 
Copyright FlyingWay © 2020