[أخبـار] وكالة سلامة الطيران تسمح بعودة بوينغ 737 للخدمة في أوروبا - :: Flying Way ::

الملاحظات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 28-01-2021, 09:40 PM  
  مشاركة [ 1 ]
الصورة الرمزية عاشق A380
عاشق A380 عاشق A380 غير متواجد حالياً
.. المراقب العام ..
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم
 
تاريخ التسجيل: 09 - 11 - 2008
الدولة: وطن ارتدى مجد الحضارات وشاحاً
المشاركات: 15,308
شكر غيره: 5,290
تم شكره 8,237 مرة في 4,366 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 10
عاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقدير

مشاهدة أوسمتي

عاشق A380 عاشق A380 غير متواجد حالياً
.. المراقب العام ..
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم


الصورة الرمزية عاشق A380

مشاهدة ملفه الشخصي
تاريخ التسجيل: 09 - 11 - 2008
الدولة: وطن ارتدى مجد الحضارات وشاحاً
المشاركات: 15,308
شكر غيره: 5,290
تم شكره 8,237 مرة في 4,366 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 10
عاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقديرعاشق A380 يستحق الثقة والتقدير
New4 وكالة سلامة الطيران تسمح بعودة بوينغ 737 للخدمة في أوروبا

أعلنت وكالة سلامة الطيران الأوروبية، الأربعاء، أنها أعطت الضوء الأخضر رسميا لعودة طائرات بوينغ 737 ماكس إلى الأجواء الأوروبية، والتي منعت من التحليق لمدة 22 شهرا إثر كارثتين.

وقال المدير التنفيذي لوكالة سلامة الطيران الأوروبية باتريك كاي في بيان “بعد تحليل معمق من وكالة سلامة الطيران الأوروبية، توصلنا إلى أنه يمكن أن تعود 737 ماكس إلى الخدمة بأمان. وأجري هذا التقييم باستقلالية تامة عن بوينغ أو إدارة الطيران الفيدرالية (الأميركية) ودون تأثير أي ضغط اقتصادي أو سياسي”.

ومنعت الطائرة من التحليق في مارس 2019 إثر حادثتين أسفرتا عن وفاة 346 شخصا، أولهما رحلة لايون إير في إندونيسيا في أكتوبر 2018 وقتل فيها 189 شخصا، ورحلة الخطوط الإثيوبية في مارس 2019 وقضى فيها 157 شخصا.

وفي كلا الحادثتين تلقى نظام التحكم في الطائرة إشارات خاطئة من واحدة من مجستي زاويتي المواجهة في الطائرة تبيّن أنها في حالة سقوط، ما دفع النظام آليا إلى وضع الطائرة في حالة هبوط رغم محاولة الطيارين تعطيله.

ويفترض أن يخضع نظام التحكم في الطائرات لتعديلات، كما يفترض إجراء تغييرات على برمجيات أخرى فيها وتعديلات تقنية فضلا عن تدريب الطيارين من جديد على قيادتها، وفق الوكالة.

وأوضح كاي “نحن على قناعة بأن الطائرة آمنة، وهو الشرط المسبق لمنح موافقتنا. لكننا سنواصل مراقبة عمليات 737 ماكس عن كثب حينما تدخل الطائرة حيّز الخدمة”.

وأضاف “وبعد إصرارنا، تعهدت بوينغ أيضا بالعمل على تحسين الطائرة على المدى المتوسط بهدف الوصول إلى مستوى سلامة أقوى”.

وأعطت إدارة الطيران الفيدرالية الأميركية بدورها الضوء الأخضر لإعادة تشغيل 737 ماكس في 18 نوفمبر، ثم حذت البرازيل حذوها.

وأعطت كندا موافقتها الأسبوع الماضي، أما الصين التي ابتاعت عددا كبيرا من هذه الطائرات، فلم تعط بعد قرارها.

ويسمح القرار الأوروبي باستئناف الشركة تسليم طائرات جديدة إلى القارة الأوروبية.

ومنذ دخولها حيز الخدمة، سلمت 67 طائرة 737 ماكس إلى الزبائن الأوروبيين بينها 19 إلى الخطوط النرويجية و12 إلى الخطوط التركية.

وطلب ما مجمله 723 طائرة من 14 زبونا، ولا يزال يتعين تسليم 210 طائرات إلى شركة “راين إير” و92 للخطوط النرويجية و63 للتركية.

واعترفت بوينغ، التي اتهمت رسميا مطلع يناير بتضليل السلطات الأميركية خلال عملية منح الموافقة على طائراتها، بالخطأ وقبلت دفع 2.5 مليار دولار لتسوية بعض الدعاوى القضائية.

وكانت شركة الطيران الأميركية قد تعرضت إلى انتقادات واسعة بعد حادثتي تحطم طائرة، وأثارت الحادثة جدلا دوليا بشأن كفاءة الطائرة الأكثر مبيعا منذ ظهورها لأول مرة في عام 2017.

وجاء هذا الجدل نظرا لأن حادث طائرة الخطوط الجوية الإثيوبية وقع بعد أقل من أربعة أشهر من تحطم طائرة من نفس الطراز تابعة لشركة لايون إير الإندونيسية. وبعد يوم من الحادث، أوقفت شركات طيران عالمية استخدام هذه الطائرات.

وعادة ما كانت حوادث تحطم الطائرات في الدول النامية لا تتخذ زخما كبيرا أو تفتح جدلا دوليا واسعا، حيث يقتصر الأمر على متابعة حصيلة الخسائر وعدد الضحايا أو البحث عن أسباب الحادث عبر الصندوق الأسود للطائرة، لكن حادثة تحطم الطائرة بوينغ 737 ماكس 8 التي كانت متجهة من أديس أبابا إلى نيروبي والتي راح ضحيتها 157 شخصا، تحوّلت إلى حديث الساعة.

وفتحت الحادثة نقاشا دوليا واسعا كان متبوعا بعدة تساؤلات حول تكرّر حوادث طائرات الرحلات المتوسطة لشركة بوينع الأميركية، وتحديدا الرحلات المسيرة لطائرات بوينغ 737 ماكس 8. فعندما تسقط طائرتان جديدتان تقريبا من نفس الطراز، في وقت قصير نسبيا، وفي وقت طيران مشابه، فإن نواقيس الخطر تدق بشكل صاخب.

وكان لافتا سرعة وعدد شركات الطيران وشركات السياحة التي أعلنت أنها أوقفت تسيير رحلات على متن طائرات بوينغ 737 ماكس 8. وأوقفت شركات الخطوط الجوية في إثيوبيا والمكسيك والصين والبرازيل والأرجنتين وإندونيسيا وغيرها تشغيل طائراتها من طراز ماكس 8، بالإضافة إلى شركات طيران مثل كايمان إيرويز، وكوم إير في جنوب أفريقيا وشركة الخطوط الملكية المغربية وشركة إير شاتل النرويجية للطيران منخفض التكلفة.

وفي مايو 2020 أعلنت بوينغ أنّها استأنفت إنتاج طائراتها من طراز 737 ماكس الممنوعة من التحليق منذ أكثر من عام في أعقاب كارثتين جوّيتين أسفرتا عن مقتل 346 شخصا.

وقالت في بيان صدر من مقرّها بمدينة سياتل إنّ “برنامج 737 استأنف تجميع الطائرات بوتيرة بطيئة، منفّذا في الوقت نفسه أكثر من عشر مبادرات تهدف إلى تحسين سلامة بيئة العمل وجودة المنتجات”.

وقبل تعليق الإنتاج أنتجت الشركة الأميركية نحو 400 طائرة من طراز 737 ماكس، ولكن بعد الحادث علقت جميع شركات الطيران العالمية تشغيل الطائرات وتحليقها فوق أجوائها.

كما تراجعت الإيرادات بنحو 26.2 في المئة إلى 16.9 مليار دولار. وعكست الخسارة تكاليف إنتاج غير طبيعية مرتبطة بالتعليق المؤقت لعمليات التصنيع في بيوغت ساوند بسبب الوباء وبسبب تعليق إنتاج ماكس 737.


https://alarab.co.uk/%D9%88%D9%83%D8...88%D8%A8%D8%A7
التوقيع  عاشق A380
إقرأ القرآن الكريم
عاشق A380 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:08 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2020

 
Copyright FlyingWay © 2020